قصور عضلة القلب

عندما لا يعود باستطاعة الإنسان القيام بأي جهد فيزيائي، وعندما يصعب عليه الصعود إلى الطابق الأوّل مشيا على الأقدام، أو حتى يزداد وزنه بفترة قصيرة وتخزّن قدميه المياه وينتفخ بطنه. قد تكون هذه الأعراض إشارة حسّية على حصول قصور في #عضلة_القلب ما يتطلّب كشفا طبّيا دقيقا على عجلة. يستطيع أطبّاء القلب اكتشاف وتشخيص قصور عضلة القلب من خلال إجراء بعض الفحوصات مثل : تخطيط القلب، فحص الأشعة ما فوق الصوتية، كما أنّ التصوير بالرنين المغناطيسي و #القسطره_القلبيه يقدّم لطبيب القلب فكرة

دقيقة عن طبيعة المعضلة.

14 views0 comments